آخر الأخبار

أجراس الخطر

أجراس الخطر

بقلم سامي المصري
بعد أن فشلت كل محاولات الغرب في الإيقاع بين أبناء الشعب المصري وبين جيشنا الوطني العظيم وبعد أن عجزوا عن نشر الفتنة مثلما حدث في كل البلاد العربية التي قامت فيها ثورات أدت إلى انقسام تلك الدول ونشر الحرب الأهلية بين أبنائها لم يعد أمامهم إلا مصر التى أصابت الغرب بالجنون لماذا لم تسقط مصر وهم لا يعلمون أن حكمة القائد ويقظة كل الأجهزة الأمنية في مصر هي من أدركت بل وأسقطت كل المخططات التي تدبر لمصر ولم يستسلم كل زعماء الغرب وعلى رأسهم الشيطان الأعظم أمريكا وأعوانها وأعلنت عن نوع جديد من الحرب وهو استهداف الشباب المصري حديثي السن من يبحثون عن فرص الهجرة أو السفر بأي شكل وأي طريق حتى ولو كان نهاية هذا الطريق هو الموت ولكنهم لا يعلمون. وأنا أوجه كلمتي هذه إلى كل القيادات الأمنية في محافظة البحر الأحمر وتحديدا مدينة الغردقة وأيضا إلى السيد اللواء أحمد عبدالله محافظ بورسعيد سابقا ومحافظ البحر الأحمر حاليا وأنا أعرفه جيدا وهو من شرفاء هذا الوطن وله مني كل الحب والتقدير . السيد اللواء أحمد عبدالله السيد مدير أمن محافظة البحر الأحمر وقع في يدي اليوم وثيقة تؤكد وجود شركة إنتاج أمريكية متخصصة في إنتاج الأفلام الجنسية تطلب شباب وفتيات مصريين من أعمار الثامنة عشرة وحتى الثامنة والعشرون للعمل في انتاج أو تصوير الافلام الجنسية والشركة لها مقر في مدينة الغردقة وقد أعلنت تلك الشركة عن حاجتها لهؤلاء الشباب وتحديد موعد المقابلات ومن يتم اختيارهم ستقوم تلك الشركة باستخراج جميع الأوراق المطلوبة للسفر هؤلاء الضحايا إلى الولايات المتحدة الأمريكية لبدء تصوير تلك الأفلام وإن صح ما ذكر في تلك الوثيقة فإنها كارثة بكل المقاييس بل حرب من نوع جديد على شباب هذا الوطن تعلنها الولايات المتحدة الأمريكية للقضاء على قوة هذا الوطن لذلك أطلب من السادة المسئولين سرعة التحرك للكشف عن تلك الشركة قبل أن تقع الكارثة التي من شأنها القضاء على هؤلاء الشباب وأيضا تسئ إلى سمعة مصر بين دول العالم
حفظ الله مصر وشعبها

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله