آخر الأخبار

تلك أنا . ربما واقع

تلك أنا . ربما واقع

بقلم صباح سالم

تلك أنا .قالوا شاعره . ف تبسمت
قلت عن نفسى بالأشعار لست ماهره
لكننى للقلوب ساحره
أنا اٍبنه الصياد الذى علمنى الحب
ف سامحنى ***لست بعالم الاشعار ملمه
اٍنما ساندى تجتهد بهمه
فقط من أجل أب علمنى الحب
ومعانى ك الٍاخلاص وروعة اللمه
لكن سيدى لا تتحدانى وتحيرنى بالقافيه
وك أنى بكتاباتى من عالم تانى
ف أنا لست سوى قلب *
*وهل للقلوب ياسيد القلب أوزانى
اٍنما القلوب أشجان شجو ب لياليها ترعانى
تحسنى بعالم الحب برنسيس عرش الهوى
من هذا الخيال الذى بأحلامى يترجانى
لا تكفى عن رؤياكى فيجف هواكى
ف عشق كتاباتى ثائر
حينما ناجيت حبيب خيالى
أحبك على قدر ما خلق الله الحب
أشتاق لك اٍن غاب ظلك أو اٍقترب
مجرد همسة منك تشعرنى بوجودى
لأنك انت الوجود ف هيا اٍقترب من حدودى
مابى من دفء خلق لك وحدك
خذ ما بى من دفء فأنا أهبك نيران عشقى
لكن أهذا هو الحب
الحب عشره وحوار يبقى عالق بالوجدان
الحب شوق وسهام تصل مسافات لعاشق ولهان
الحب شموع متقاده
سامحنى لست بالعاده اهوى الرد
لكنك بالنسبه لى صاحب حاجه
هوى الشعر ونسماته وإحتوى قلبه آهاته
وظن أن السؤال سهل مردوداته
ليت كل سؤال له إجابه
إن كان ف أجب
هل للحب إجابة أخرى سوى الإهتمام
هل للقلب مجبر ومقلب له سوى خالق مخلوقاته
هل بالشعر قافية تنير ظلمة آناته
يااامن تكتبون الكلم وتتوجعون وترسمون رغباته
أسلطان القلوب حكمه قلب يهوانا
أم سنظل بوحدتنا نعانى بحثآ عن سماته
ياااحب كتب على بشر وحرم منه قلب إتوجع
أ للأيام الباقيه عطر
أم عطرنا شمسه غابت
ياااادنا ما بقى منها سوى ذكرى
إبقيها لنا …فهى سر قوتنا على الوحده
وهى نجاتنا من دمع يقهر ليال سهره
ياااشروق شمس هبيبنا هدوء
يعينا على غرق نهر بعشق عروس نيله

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله