خالد يوسف يقرر العودة إلى السينما وترك السياسة

خالد يوسف يقرر العودة إلى السينما وترك السياسة

كتبت – رشا خالد
قال النائب خالد يوسف، إنه خاض المعترك السياسى منذ اندلاع ثورة 25 يناير، التى اتبع فيها إحساسه وشارك فيها اعتقادا منه بدوره فى المشاركة السياسية بالمجتمع، وواجب مشاركته فى التغيير، مؤكدًا أنه قرر الابتعاد عن العمل السياسى فى الفترة القادمة من أجل العودة مجددًا للسينما.
وأضاف المخرج السينمائى خلال كلمته بالندوة، التى أقيمت على هامش افتتاح مكتبة الأهرام بالإسكندرية: “أظن أننى لو كنت تفرغت للعمل السينمائى كان الوضع سيكون أفضل بالنسبة لى، وكنت عملت 5 أو 6 أفلام فى تاريخى أفضل، خاصة أننى لم أصبح سياسيا، وأصبحت محبطا بشكل كبير وتركت عملى، الذى كنت أتربح منه ملايين الجنيهات من أجل الوطن وبطيب خاطر، والآن أنا مقرر العودة مجددا لعملى الأصلى فى السينما”.
وكشف يوسف، عن أنه سيقيم الثلاثاء المقبل مؤتمرا صحفيا ليعلن عودته للسينما، قائلا: “سأعود من خلال عمل فنى سينتجه رجل أعمال إماراتى سيضخ فى السينما استثمارات مالية كبيرة، سنتمكن من خلاله من إعطاء فرصة للشباب المبدعين”.
وأضاف يوسف أنه من واقع تجربته السياسية فإنه أصبح على يقين من أن جيل الشباب الحالى هو الأعظم فى تاريخ مصر، مشيرا إلى أن التجربة الإنسانية التى عاشها هؤلاء بانتصاراتها وانكسارتها لم تحدث فى تاريخ شعب فى فترة قدرت بـ4 أو 5 سنوات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله