إسلام البحيرى: السجن أكبر حدث سعيد فى حياتى

إسلام البحيرى: السجن أكبر حدث سعيد فى حياتى

كتب /أشرف سليم
قال الكاتب والباحث إسلام بحيري إن السجن يمثل أكبر حدث سعيد في حياته وذلك لمساهمة السجن في نشر أفكاره وإعادة قراءة أفكاره مرة أخرى فضلا عن تسليط الضوء عليه محليا وعربيا وعالميا.
وأضاف البحيرى “الرجل لا ينصر بأعدائه أكثر مما ينصر بأحبائه كما يقول الصوفية، فهم من عدواتهم لي نصروني أكثر، أنا قبلت العفو الرئاسي إعلاء للدستور وفقا للمادة 65 والتي تمنع مواجهة الفكر بالعقوبات السالبة للحريات وكذلك لإعلاء للمثقفين الذين ساندوني في القضية، وهذا يمثل انتصار لنا لأول مرة إن رئيس الدولة يتدخل في مثل هذه القضايا، والعفو رفع رأسي”.
وعن حادث تفجير الكنيسة البطرسية الأحد الماضي أكد الكاتب والباحث إن الإرهاب ليس وليد اليوم وإن القنبلة الحقيقية المتاحة للجميع في كتب المذاهب والتراث بحسب قوله، لافتًا لدفاع بعض من رجال الأزهر عن هذه الكتب باعتبارها تراث الإسلام العظيم بحسب قوله.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله