إنت ميــــــــــــــــن؟

إنت ميــــــــــــــــن؟

  بقلم /رفيق يسي

سؤال ممكن تسأله لأيّ حدّ تشوفه لأوّل مرّة لتتعرّف عليه، وتتعرّفوا على بعض كويس جدًّا، لدرجة أنّ كلّ واحد يبقى عارف كلّ حاجة عن الثاني، لكن لو سألت نفسك مرّة … إنت مين؟ يا ترى، تعرف تردّ، وتعرف نفسك كما عرفت صاحبك اللي تعرّفت عليه، وعرفت عنه كلّ حاجة.
يا ترى، تعرف تتكلّم عن نفسك؟
تعرف تقول إنّك متميّز في إيه؟
تعرف تقول قدراتك وإمكانيّاتك إيه؟ وكيف توظّفها؟
على فكرة، الموضوع سهل خالص، ومش معقّد زي ما أنت فاهم … بكلّ بساطة إنت محتاج تصلّي …
هتقول إنّك بتصلّي كلّ فرض بفرضه …
حلو جدّا، هل بتتكلم مع ربّك؟ تسمعه ويسمعك؟ قصدى أنّك تتأمّل في قدرة ربّنا الّذي خلقك مميّزا، و خلق فيك قدرات رائعة، ولتتعرّف على قدراتك، محتاج تبحث وتدوّر وتتمرّن لتكتشف نفسك وقدراتك ومواهبك.
ممكن تسأل نفسك كلّ فترة السؤال … إنت ميـــــــــــــــن؟
لتتأكّد أنّك ماشي على الطريق، أو إنّك ماشي في طريق تاني …
استنّى رايح فين؟ أنا مخلصتش كلامي …
حكمه قالها حكيم صينيّ اسمه لاوتسو: ” مَنْ عرف الآخرين حكيم، و من عرف نفسه مستنيراً ”
خدها شعاراً في حياتك ، حلو أنّك تكون عارف كل مَن حولك ، بس الأحلى ، وهنا تكمن الاستنارة الحقيقيّة : أي أن تعرف … إنت ميــــــــــــن ؟

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله