آخر الأخبار

قلب شريد للشاعرة ديما ابراهيم

قلب شريد للشاعرة ديما ابراهيم

ديما ابراهيم/ اسبانيا

عن ماذا تحدثني؟
أجهظت أجوبتي
نغم ولادة من الخصر
يرقص الورق
ورود سافرت تزهر
طيف زاوية، يلاحق السحب
أمشي دون توقف
يا أنتَ مازلت تحدثني
عن فراشة غادرت المرفأ
نورسة عشعشت بين
الأصداف محارة بيض
نجوم بلون قوس قزح
وأنت مازلت تحدثني
دقات قلبي في تسارع
الطبيب يقول لي تمهلي
يا أنتِ لا تتسرعي
وأنا محتارة أين المسير
آهاتي تتعمق
قلبي يرنو اليك
وشوشاتك تخبرني بإنقشاع
موجة غيم.
تتعالى أنفاسي، شوق وحنين
رقة بإحساس.
وأنت مازلت تحدثني
ولم تكمل الحديث

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله