آخر الأخبار

تقاعس مسئولى شركة المياه بجهينة ينذر بإنهيار مسجد المصطفى ” الحواكم ” ومئذنته على رؤوس الأهالى ، بنجع إدريس بسوهاج


كتب ـ محمد مهدى
القصة تبدأ منذ حوالى اكثر من  ستون عاماً مضت ، حيث مرور خط المياه الرئيسى المتهالك للقرية والذى  يشرب منه كل سكان أهل الطليحات أسفل جدران مسجد المصطفى ” الحواكم “بنجع إدريس والمئذنة الخاصة به والذى تم تجديده عام 2010 بالجهود الذاتية وهدمه وبناؤه من جديد، حيث تلاحظ وجود شروخ وتفلقات كبيرة بالمسجد تنذر بإنهيار المسجد والمئذنة على رؤوس أبناء القرية والمصلين ، والسبب هو تسريبات خط المياه المار أسفل المسجد والذى دائماً به تسريبات تراها عند مرورك فناء المسجد ولا فائدة من إصلاحها وأيضاً بسبب بعد خط المياه أسفل الأرض حوالى أكثر من 3متر  ، فما كان من أهل القرية إلا أن يتقدموا بشكوى للمسئولين ، فجاء عمال شركة المياه لتحويل وصلة المياه الخاصة بالمسجد بالخط البلاستيك الجديد الذى يبعد عن المسجد بحوالى 6 متر وإلغاء الخط القديم المار أسفل المسجد ، وتفاجئ الجميع بترك عمال شركة المياه لعملهم حتى قبل البدأ فيه مبررين بتعرض أحد الأشخاص لهم من أبناء القرية ، وكانهم لا يريدون العمل فى إلغاء الخط الذى يهدد حياة أبرياء فلنفرض أن أحد الأشخاص تعرض لهم ، أوليس هؤلاء العمال موظفون بالحكومة وهذا يعتبر تعدى على موظف اثناء تأدية عمله ، لماذا لم يتم تحرير محضر فى نقطة الشرطة التابعة للقرية أو مركز الشرطة ولكن هى مجرد أسباب وعلل واهية دليل على تقاعس المسئولين والعمال بالشركة ، فما كان من أهل القرية إلا ان يناشدوا السيد رئيس الوحدة المحلية لقرية الطليحات ، والذى على الفور حضر للمعاينة بتاريخ 25 / 8 / 2017 ، حيث حضر معه للمعاينة اثنان من المسئولين بشركة مياه الشرب بجهينة ، والذان أفادا بأن لابد من نقل وصلة المسجد على الخط الجديد وإلغاء وتطبيب الوصلة التى تمر أسفل المسجد ، وفى أثناء المقابلة لاقى المسئولين بترحاب من أبناء القرية الذين عرضوا على المسئولين جميع أنواع المساعدات الفنية والمادية من مستلزمات وطلبات لإنهاء هذه المشكلة التى تنذر بإنهيار المسجد ومئذنته .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله